القسم الاجتماعي وقسم متابعة الفروع يقدّمان مساعدات إنسانية لطلبة المدارس من النازحين والمحتاجين

الهيئة نت ـ بغداد| تواصل أقسام وفروع هيئة علماء المسلمين في العراق؛ تقديم الدعم والمساعدات الإنسانية والإغاثية للعائلات النازحة، والمحتاجة، في سياق الجهود المتواصلة ضمن المجال الإنساني الذي تنشط فيه الهيئة.

وأجرى القسم الاجتماعي في هذا الصدد؛ زيارة لعدد من التلاميذ في إحدى المدارس التي ينتسب إليها أطفال النازحين في ضواحي العاصمة بغداد؛ وقدّم لهم وجبة إفطار تعبيرًا عن إكرامهم وتحقيقًا لواجب الضيافة، قبل أن يشرع وفد القسم بإجراء إحصاءات تتعلق باستعداداته لتوفير كسوة شتوية وأحذية لهؤلاء الطلبة.

وفي السياق ذاته؛ وضع القسم خطته التي تتضمن زيارة جميع المدارس المنتشرة في أطراف بغداد، وبالتنسيق مع إداراتها سيتم تجهيز الطلاب الأيتام وأولاد العائلات المتعففة بالملابس واللوازم الدراسية.

ويواصل القسم الاجتماعي تقديم الدعم للعائلات النازحة بمساعدات إنسانية وإغاثية ومنح مالية، فضلاً عن توزيع المخصصات الشهرية للأسر المتعففة المسجلة لديه.

من جهته؛ وزّع قسم متابعة الفروع كسوة شتوية على الأيتام من الطلبة، ولاسيما ذوي العائلات النازحة من محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين، الذين يقيمون حاليًا في محافظة أربيل.

وتحرص أقسام الهيئة المختصة على تنفيذ مشاريعها وحملاتها الإنسانية، سعيًا منها لتقديم العون لأكبر شريحة من المجتمع العراقي الذي يعاني من تدهور عام في أوضاعه الإنسانية وشؤونه الحياتية.

الهيئة نت

ج