بعد ثلاثة اشهر من العمليات العسكرية .. انتشال (50) جثة لنساء واطفال من تحت الانقاض غربي الموصل

انتشلت اليوم الاربعاء (50) جثة لنساء واطفال من تحت انقاض المباني المدمرة غربي مدينة الموصل موكز محافظة نينوى، واوضحت الاتنباء الصحفية الواردة من المحافظة في خبر نشر اليوم ان فرق الدفاع المدني في الموصل القديمة تمكنت من انتشال (50) جثة تعود لنساء واطفال، اذ قضى هؤلاء خلال معارك اقتحام الموصل.

ولفتت الانباء الى انه تم تقل الجثث الى دائرة الطب العدلي، ولا يزال البحث مستمرا عن الجثث المتبقية تحت الانقاض في المدينة.

يذكر ان دائرة صحة نينوى اقرت في وقت سابق تسلم دائرة الطب العدلي في المحافظة لـ (2650) جثة، تم انتشالها من تحت انقاض المنازل والمباني التي دمرتها العمليات العسكرية التي استمرت تسعة اشهر على الموصل، وتحديدا مناطقها الغربية التي شهدت ابشع الجرائم الانسانية وانتهاكات حقوق الانسان من قبل القوات المشتركة مع ميليشيا الحشد الشعبي وقوات الاحتلال الامريكية وباسناد من طيران التحالف الدولي .

الهيئة نت

س