فنزويلا تصادر حقائب دبلوماسيين امريكيين

صادرت السلطات الفنزويلية العديد من الحقائب الخاصة بدبلوماسيين أمريكيين في مطار سيمون بوليفار الدولي بكاراكاس للاشتباه في محتوياتها ونقلت شبكة فوكس نيوز الأمريكية أمس الجمعة عن إيزياس رودريجيز النائب العام بفنزويلا قوله صادرت قوات الحرس الوطني العديد من الحقائب كانت على متن أربعة حافلات تابعة للسفارة الأمريكية لدى كاراكاس.. مشيرا إلى أن عملية المصادرة جاءت عقب توقف الحافلات خارج مطار سيمون بوليفار ونقلها لحقائب من على متن طائرة عسكرية أمريكية هناك. ولفت رودريجيز إلى أن الادعاء الفنزويلي قد يحقق مع مسؤولين أمريكيين بدعوى تجاهل الإجراءات الرسمية المتبعة عند إحضار حقائب دبلوماسية للبلاد. وأوضح رودريجيز أنه بالرغم من أن السفارة الأمريكية أبلغت وزارة الخارجية الفنزويلية بأنها بإنتظار أربعة حقائب دبلوماسية على متن طائرة عسكرية أمريكية إلا أنه تم اكتشاف وجود المزيد من الحقائب في الحافلات التابعة للسفارة.وقال إن الحقائب تحتوى على مواد ومعدات للقوات المسلحة الفنزويلية.. من دون أن يتطرق إلى السبب في إرسال مسؤولين أمريكيين تعزيزات للجيش الفنزويلي. ولم تعتقل السلطات الفنزويلية أي شخص بشأن الواقعة حتى الأن. بدوره قال برايان بين المسؤول بالسفارة الأمريكية لدى كاراكاس أن السلطات الفنزويلية (وليس المسوولين الأمريكيين) هي من تصرف بشكل غير قانوني بمصادرتها الحقائب التي تحتوى على مواد خاصة بأعضاء السفارة.. مرجحا تقديم واشنطن احتجاجا رسميا على الواقعة. بينما أكد نائب وزير الخارجية الفنزويلي لشؤون أمريكا الشمالية ماري بيل هيرنانديز أن مسؤولي بلاده يراجعون حاليا محتويات الحقائب نظرا لأن مسؤولي الجمارك لم يتحققوا منها. يذكر أن العلاقات بين الولايات المتحدة الأمريكية وفنزويلا شهدت توترات على مدار الأشهر الماضية بعد اتهام الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز واشنطن بالتأمر ضد حكومتهط وهو ما ينفيه المسؤولون الأمريكيون بالرغم من اعتبارهم أن شافيز يمثل تهديدا للاستقرار في أمريكا اللاتينية. و ا ع