الاحتكار والفساد يتسببان بارتفاع اسعار العلاجات الخاصة بفيروس كورونا في كربلاء

شكا العديد من المواطنين من أهالي محافظة كربلاء اليوم الأحد ، من الارتفاع الكبير واللافت  باسعار العلاجات الخاصة بفيروس كورونا في الصيدليات بعد مراجعة الكثير منهم العيادات الخاصة دون المستشفيات بسبب الاحتكار والفساد الذي نخر قطاع الصحة والدواء.

ونقلت الانباء الصحفية عن مواطنين كربلائيين في تصريحات نشرت اليوم، " إن اسعار العلاجات التي يصفها الطبيب لمصابي كورونا وصلت الى 340 الف دينار في صيدليات المجمعات الطبية في (شارع الاسكان) ، فيما تباع ايضا بـ 255 الف دينار في صيدليات المجمعات بـ(حي المعلمين)، اذا وجدت لشحتها في الصيدليات".

وأضافت المصادر نقلا عن المواطنين ، "أن الكثير من المواطنين لاسيما اصحاب الدخل المحدود او معدومي الدخل باتوا يعانون الامرين بسبب عدم وجود المسحات او الفحوصات الخاصة بكورونا في المستشفيات، وارتفاع اسعار العلاجات في الصيدليات الاهلية بعد مراجعة الاطباء في العيادات الخاصة ، لانعدامها في المستشفيات الحكومية.”

وكانت وزارة الصحة الحالية قد كشفت اليوم الأحد، عن تسجيل (64) حالة وفاة و(3438) اصابة جديدة بفيروس كورونا القاتل في عموم محافظات البلاد، خلال 24 ساعة الماضية.

يشار الى أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في العراق تجاوز حاجز الـ 300 ألف إصابة ، بالاضافة الى أكثر من 6 الاف وفاة ، وسط فشل حكومي كبير في احتواء انتشار الفيروس وتوفير المستلزمات الاساسية له في المستشفيات التعليمية التي تعاني اهمالا كبيرا وتدهورا لاعوام طويلة اعقبت احتلال العراق.

الهيئة نت

ب