في هجوم مسلح .. مقتل واصابة خمسة من عناصر الشرطة الحكومية جنوبي تكريت

قتل اثنان من عناصر الشرطة الحكومية واصيب ثلاثة آخرون بجروح مختلفة جراء هجوم مسلح استهدف نقطتهم الأمنية مساء امس الجمعة جنوبي مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين.

وأكدت الانباء الصحفية الواردة من المحافظة في خبر نشر صباح اليوم ان مسلحين مجهولين كانوا يستقلون سيارة مدنية فتحوا النار من اسلحة رشاشة الليلة الماضية على نقطة للشرطة الحكومية في منطقة (مكيشيفة) التابعة لمدينة (سامراء) جنوبي تكريت، ما أسفر عن مقتل اثنين من عناصر النقطة على الفور واصابة ثلاثة آخرين بجروح متفاوتة.

واوضحت الانباء ان القوات الحكومية التي اتخذت اجراءات امنية مشددة حول النقطة المستهدفة وفتحت تحقيقا لمعرفة ملابساته والجهة التي تقف وراءه، شنت حملة تفتيش واسعة في محاولة لالقاء القبض على المسلحين الذين تواروا عن الانظار الى جهة مجهولة، في الوقت الذي تم فيه نقل المصابين الى المستشفى القريب لتلقي العلاج وجثتي القتيلين الى دائرة الطب العدلي لاتخاذ الاجراءات اللازمة قبل تسليمهما الى ذويهما .. لافتة الانتباه الى ان هذا هو الهجوم الثالث من نوعه الذي تسهده المنطقة المذكورة خلال فترة قصيرة.

وكانت محافظة صلاح الدين قد شهدت أمس الاول الخميس، مقتل (علي الشاوي) مسؤول الجهد الهندسي في لواء (88) التابع لميليشيات الحشد الطائفي اثر انفجار عبوة ناسفة في منطقة (الفتحة) التابعة لقضاء (بيجي) شمالي مدينة تكريت، كما قتل خمسة مدنيين بينهم مختار منطقة (سموم) جراء هجوم مسلح استهدفهم يوم السبت الماضي في منطقة (العباسية) التابعة لقضاء (سامراء) جنوبي المدينة.

وكالات + الهيئة نت

ح