ضمن سياستها القمعية .. حكومة الاحتلال تعتزم مصادرة مخصصات الأسرى الفلسطينيين

اعلن رئيس الحكومة الصهيونية (بنيامين نتنياهو)، عزم المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية (الكابنيت)، الأسبوع المقبل إقرار قانون لمصادرة مخصصات الأسرى الفلسطينيين.

ونقلت (القناة 13) العبرية عن (نتنياهو) قوله في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية التي عقدت اليوم: "سيتم نهاية الأسبوع الجاري إنهاء الإجراءات اللازمة لتنفيذ القانون المذكور".

واوضحت القناة ان قرار (نتنياهو) جاء في أعقاب مقتل مستوطنة صهيونية في مدينة القدس يوم الخميس الماضي .. مشيرة الى ان القوات الصهيونية اعتقلت شابا فلسطينيا من مدينة (الخليل) بتهمة قتلها، وزعمت ان المعتقل اعترف بقتل المستوطنة.

واشارت الانباء الصحفية الى ان (نفتالي بنيت) وزير التعليم الصهيوني سارع إلى إعلان دعم (نتنياهو) في مواجهة ما وصفه بالضغوط الفلسطينية لمنع تنفيذ القرار الجديد .. لافتة الانتباه الى ان الأموال التي تنوي حكومة (نتنياهو) اقتطاعها من مخصصات الاسرى الفلسطينيين تقدر بعشرات الملايين من الدولارات شهريا.

وكان (الكنيست) الصهيوني قد أقر في تموز الماضي، قانونا ينص على قيام وزارة الحرب الصهيونية بإعداد بيانات عن قيمة الأموال التي تدفعها السلطة الفلسطينية الى ذوي المعتقلين والشهداء، ليتم خصمها شهريا من المستحقات المالية للسلطة.

واوضحت الانباء انه بموجب بروتوكول باريس الاقتصادي الذي وقّعته منظمة التحرير الفلسطينية والحكومة الصهيونية عام 1994)، تقوم سلطات الاحتلال بجمع الضرائب المفروضة على البضائع التي تمر في معابرها إلى الأراضي الفلسطينية، وتحولها شهريا الى السلطة، لكن حكومة (نتنياهو) تضغط على السلطة الفلسطينية لوقف دفع المخصصات الشهرية الى ذوي المعتقلين والشهداء الفلسطينيين، وهو ما ترفضه السلطة.

وكالات + الهيئة نت

ح